أنجاز شبابي فلسطيني جديد على مستوى الوطن العربي

الفلسطينية لإسناد الطلبة تحصل على جائزة مؤسسة تكريم في مجال التعليم للعام 2013 

 

يثبت الشباب الفلسطيني من جديد انه في المقدمة على الرغم من الظروف الصعبة التي يعيشها هذا الشعب تحت ظل الاحتلال والقهر اليومي، حيث حصل الناشط الشبابي جهاد شجاعية المؤسس والمدير التنفيذي ” للفلسطينية لإسناد الطلبة ” على جائزة مؤسسة تكريم لفئة التميز في مجال التعليم للعام 2013 وذلك عن فكرة مبادرة من طالب إلى طالب التي يقوم بتطبيقها في الأراضي الفلسطينية بهدف مساعدة طلاب الجامعات وطلاب المدارس، حيث تقوم الفكرة باستخدام التعليم كأداة لمحاربة الفقر .

و قد أهدى المبادر جهاد شجاعية هذه الجائزة للشباب الفلسطيني وخاصة طلاب الجامعات وطلاب المدارس الذين يشكلون الجزء الأكبر في المجتمع الفلسطيني، حيث تقوم فكرة مبادرة من طالب إلى طالب على مضاعفة أثر المنح الدراسية من خلال إعادة إدارتها بطريقة جديدة بأن يقوم كل طالب جامعي حاصل على المنحة الدراسية بالتطوع من خلال تعليم أربعة طلاب مدارس لديهم تحصيل دراسي متدني وبحاجة مادية وبهذا يتم مضاعفة أثر المنح الدراسية بحيث تشمل في كل مرة طالب جامعي و أربع طلاب مدارس.

كما حصلت الفكرة على عدد من الجوائز العربية والعالمية أهمها جائزة مؤسسة أشوكا للإبداع الاجتماعي، جائزة مؤسسة سنرجوس لريادة الأعمال المجتمعية، جائزة الملك عبدلله الثاني للتميز والإبداع الشبابي ” للمرحلة نصف النهائية” و ستشارك الفلسطينية لإسناد الطلبة خلال الأيام القادمة في احتفالية فلسطين للإبداع، ومن الجدير ذكره أن الفلسطينية لإسناد الطلبة تدير التطوع الخاص بالعديد من المنح الدراسية التي يقدمها قطاع الشركات والمؤسسات الفلسطينية أهمها ” منحة شركة أرامكس، منحة مؤسسة هاني القدومي لعام واحد في مرحلة تجريبية، منحة مؤسسة مجموعة الاتصالات الفلسطينية للتنمية مرحلة تجريبية لمدة عام ” .

1472017_576924659022720_1569093090_n